البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات


تعرف علي البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات


البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات

نظام البصمة في دول الإتحاد الأوروبي يطبق سواء للدخول العادي او لطلب اللجوء , و يطلق على هذا النظام اسم يورداك  Eurodac , وهذا النظام يتضمن (بصمات اللجوء في الإتحاد الأوروبي) حيث يتضمن أصابع اليد لكل شخص طالب اللجوء قادم من اي دولة من أنحاء العالم , ولا سيما الأشخاص المهاجرين الغير نظاميين (الهجرة غير الشرعية) وتم إلقاء القبض عليهم في المعابر الحدودية لبعض الدول مثل تركيا و اليونان .

البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات
البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات

ويهدف هذا النظام الي مساعدة الأشخاص القادمين من دول الحروب المنكوبة كـ العراق واليمن وسوريا وفلسطين , من خلال التقديم على طلب اللجوء في دول الإتحاد الأوروبي , ويتم تطبيقها على لائحة دول الدبلن ..

أهم ما يميز نظام البصمة في دول الإتحاد الأوروبي؟

  – نظام البصمة هذا يعتبر أول (نظام مساعدة بيولوجي) متعدد الجنسيات في التاريخ وفي العالم , حيث تم افتتاحها في 15 يناير من عام 2003م والنظام شهد العديد من التطورات والتوسعات .

 – ومن أهم ما يركز عليه نظام البصمة بالإتحاد الأوروبي هو (التحقق من هوية الاشخاص المتقدمين بطلبات اللجوء) عن طريق إدخال ملفاتهم الشخصية على نظام البصمة عبر الإنترنت , والجدير بالذكر بأن هذه البصمة يتم أخذها في حال القبض على شخص في أحد دول الإتحاد الأوروبي من دون حصوله على إقامة قانونية , أو تأشيرة دخول.

(البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات)

تعرف علي :

فيزا شنغن بدون بصمة وكيفية الحصول عليها

بصمات يجب وضعها عند السفر إلي أوروبا

بصمة دبلن وتأثيرها علي اللجوء الي الدول الغير أوروبية

متي تسقط بصمة اللجوء في الدول الأوروبية وفي السويد بوجه خاص ؟

 

 * تاريخ نظام (بصمات) الإتحاد الأوروبي

انتهت اتفاقية دبلن في عام 1990م , وبعد عامين من الإتفاقية تم إقرار بتقديم طلبات اللجوء بالدول الأولى التي تدخل في الإتحاد الأوروبي , وهذه الدولة هي (ألمانيا) فلقد قامت بإنشاء (قاعدة بيانات لبصمات أصابع) الراغبين في اللجوء الى ألمانيا , كما يمكن أن تسقط بصمة دبلن في ألمانيا بعد مرور 5 سنين .

و كانت قاعدة البيانات الاوروبية ممكنة بالشكل التقني , الى أن أسست مجموعة خاصة للهجرة , حيث تعود هذه المجموعة الى المفوضة السامية الأوروبية , واستمر الوضع لفترة زمنية حتى أن تمكنت من تنفيذ النظام هذا بالإستعانة بقوانين الإتحاد الأوروبي , واستيعاب كيفية تطبيقه ؟.

(البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات)

تعرف علي :

فيزا شنغن وكيفية الحصول علي الشنغن بدون بصمة

اتفاقية دبلن للبصمات بالتفصيل – و ارتباط بصمة دبلن ببصمة شنغن

بصمات اللجوء والهجرة والسفر – الفرق بين كل بصمة والهدف منها

 

 * الدول التي تعمل بنظام البصمة في الإتحاد الأوروبي

يهذا النظام يتوفر من خلال الموافقة على طلب اللجوء من 32 دولة تقريباً , حيث تشمل هذه الدول :

أعضاء اتفاقية دبلن الرئيسية

(المملكة المتحدة , سويسرا ,النرويج , أيسلندا , ليختنشتاين , بلجيكا , فرنسا , الدنمارك , إيطاليا , هولندا , السويد , النمسا , إسبانيا , وألمانيا , رومانيا , اليونان , البرتغال , أيرلندا , هنغاريا , بلغاريا , مالطا , قبرص , إستونيا , بولندا , النمسا , كرواتيا , ليتوانيا , لوكسمبورغ , لاتفيا , التشيك , سلوفينيا , سلوفاكيا) .

أعضاء اتفاقية دبلن الخاصة أربعة دول هم : (النرويج , سويسرا , آيسلندا , ليختنشتاين) .

(البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات)

 

* لماذا قامت دول الإتحاد الأوروبي بطرح نظام البصمة لديها؟

حدثت أزمة كبيرة في عام 1996م , من قبل اللاجئون الهاربون من الحروب في دول (سوريا والعراق واليمن وليبيا) وكان أغلبهم يأخذ من تركيا المحطة الأولي لمحاولة العبور الى أوروبا بطريقة غير قانونية املاً في الوصول الي حياة كريمة آمنة , والحصول على مكان معيشة خالي من الحروب , والعصابات قد ساعدتهم في الوصول الى شمال أوروبا عبر القوارب البحرية الصغيرة .

وفي 2 من شهر نوفمبر عام 1997م , وصل قارب الي سواحل ايطاليا على متنه ما يقارب الـ 769 شخص , والبعض منهم استطاع ان يدخل إيطاليا والبعض استمر في رحلته الى المانيا ..

هنا قررت هيئة اعضاء دول الإتحاد الأوروبي القيام بتشكيل نظام (نظام البصمة الليزرية) يورداك Eurodac , وهذا النظام تم اتباعه في جميع دول الإتحاد الأوروبي لمساعدة اللاجئين بالدخول إلى دول أوروبا في حال إذا ظهرت نتيجة البصمة خالية من أي سابقة او جرم , ومن أي دولة قد سبق لهم اللجوء فيها أو اذا قد دخلوا بشكل قانوني لدول أوروبية.

وبحسب نتائج بصمة الليزر سيتم منح اللاجئ إقامة اللجوء , كما ان الأشخاص الذين قد دخلوا ابشكل قانوني الى دول الإتحاد الأوروبي لغرض السياحة أو العمل يتم أخذ بصماتهم وإجراء مقابلة معهم قبل حصولهم علي أذن بالدخول.

(البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات)

 

* شروط قبول اللجوء في دول الإتحاد الأوروبي

يتم تخزين المعلومات الخاصة باللاجئ من خلال (البصمة الليزرية) يورداك الخاصة به , وهذه المعلومات يجب ان توفر السماح للاجئين بدخول دول الإتحاد الأوروبي .. وفي ما يلي الشروط المطلوبة لدخول اللاجئين الاتحاد الاوروبي :

 – بصمات الأصابع العشر .

 – اسم الدولة التي لديها البيانات وإرسالها للإتحاد الأوروبي.

 – معرفة تاريخ ومكان طلب الحماية الدولية .

 – قام البرلمان الأوروبي بوضع (نظام لم شمل أفراد الأسرة) من خلال بيانات بصمة الليزر , حيث يتم لم شمل أفراد الأسرة عن طريق عمل مقارنة ببصمات الأصابع فقط , حيث أن النظام لا يستطيع تحديد أسم أو تاريخ الميلاد ومكانه أو صورة للشخص , ولهذا يتم الإعتماد فقط على بصمات الأصابع بهدف معرفة صلة القرابة بين الأشخاص للم الشمل .

– مع العلم ان التعامل ببصمة دبلن يختلف بشكل عام من دولة لأخرى , علي الرغم أن قانون دبلن ينطبق على كافة الدول الأعضاء في الإتفاقية, لكن هناك دول قد تتغاضى عن البصمات مع بعض الحالات الإنسانية , وهناك ايضا من الدول من الصعب عليها أن تتغاضى نهائياً عن البصمات مثل سويسرا وبريطانيا..

(البصمة في دول الإتحاد الأوروبي ودورها وفقاً لاتفاقية دبلن للبصمات)

فضلا : إذا أعجبك هذا المقال , أترك تعليقك وأنشره بين أصدقاؤك لتعم الفائدة علي الجميع,شكرا للمتابعة.

جميع الحقوق محفوظة لـ موقع الهجرة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.