الجنسيات التي لها حق اللجوء في ألمانيا


تعرف علي الجنسيات التي لها حق اللجوء في ألمانيا

يتم السؤال دائمًا عن الجنسيات التي لها حق اللجوء في ألمانيا، وكيف يمكن تقديم طلب لجوء إلى ألمانيا.

وفي لقاء اليوم سوف نتعرف على الجنسيات التي يمكنها تقديم طلب لجوء إلى ألمانيا، والجنسيات التي يمكنها تقديم طلب لجوء ولكن يتم تصنيفها ضمن قائمة الجنسيات الآمنة في ألمانيا.

الجنسيات التي لها حق اللجوء في ألمانيا

جميع جنسيات العالم لها حق اللجوء في ألمانيا ولكن قبول اللجوء الإنساني في ألمانيا ليس حقًا للجميع، ويتم منح حق اللجوء للاجئين من جنسيات تعاني من حروب ونزاعات مسلحة مثل سوريا وأريتريا.

أما اللاجئين من جنسيات أخرى مثل الجزائر ومصر فلهما الحق في تقديم اللجوء، ولكن تحت بند المعالجة العاجلة، وغالبية المتقدمين بطلبات اللجوء يتم رفض طلبات اللجوء الخاصة بهم لأنهم قادمين من دول تصنف على أنها دول آمنة.


تعرف على:

  • هل يحق للاجئ السوري في المانيا السفر الى تركيا
  • أخبار ألمانيا اليوم بخصوص اللاجئين 2022 قرارت اللجوء ولم الشمل والجنسية

جنسيات لها أولوية الحصول على اللجوء في المانيا

هناك  جنسيات لها أولوية الحصول على اللجوء في ألمانيا مثل:

  • حاملي الجنسية السورية.
  • الجنسية الأفغانية.
  • جنسية أريتريا.
  • بعض الطوائف من بعض الدول مثل الأقليات العرقية من الأقلية الايزيدية في العراق.

فرصة الحصول على اللجوء من الجنسيات الآمنة

طالبي اللجوء القادمين من الدول المصنفة كدول آمنة في ألمانيا مثل الجزائر، وتونس، والمغرب، ومصر، وغيرها يمتلكون الحق في الحصول على اللجوء في ألمانيا مثل غيرهم ولكن وفق شروط معينة.

يمكن للقادمين من هذه الدول تقديم طلب لجوء إنساني إلى ألمانيا بدون أي مشكلة، ولكن قبول اللجوء للقادمين من هذه الدول لا يحتاج إلى أدلة قوية لإثبات الأحقية في الحصول على اللجوء، لأن هذه الدول تصنف على أنها دول آمنة ولا تشهد نزاعات مسلحة.

وبالتالي يتم النظر للحالات بشكل فردي والتدقيق الشديد، لأن الوضع في هذه البلاد آمن بشكل عام، وبالتالي يجب على كل طالب لجوء أن يثبت أسبابه الخاصة وأن يقدم الأدله التي تثبت هذه الأسباب.


بالمقابل المتقدمين بطلبات لجوء الى المانيا من الجنسيات التي  تشهد بلادهم حروب مسلحة، يمتلكون فرص أكبر للحصول على اللجوء في ألمانيا، ويتم النظر في طلبات اللجوء للقادمين من هذه الدول من منظور الوضع العام لهذه الدول على عكس  القادمين من الدول الآمنة التي يتم النظر إلى أسبابهم من منظور خاص.

جميع الحقوق محفوظة لـ موقع الهجرة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.