رفع حظر سفر السعوديين الى تايلاند 2022 رسميًا


تعرف علي رفع حظر سفر السعوديين الى تايلاند 2022 رسميًا

‏أعلنت الجوازات السعودية عن رفع حظر سفر السعوديين الى تايلاند والسماح لمواطني تايلاند بالدخول إلى المملكة ‏وذلك بعد ‏حظر دام بين الدولتين لأكثر من 30 عامًا.

رفع حظر سفر السعوديين الى تايلاند 2022 رسميًا

أعلنت الجوازات السعودية على حسابها على موقع Twitter عن رفع حظر السفر إلى تايلاند للسعوديين.

بالمقابل أعلنت الجوازات عن السماح للتايلانديين بدخول المملكة العربية السعودية ‏بعد الحظر الذي دام لأكثر من 30 عامًا.

‏الجوازات نصحت المواطنين السعوديين الراغبين في السفر إلى تايلاند من السعودية على أهمية الحفاظ على الجوازات الخاصة بهم، وعدم رهن الجوازات أو وضعها في أماكن غير آمنة.


‏إعادة العلاقات بين السعودية وتايلاند

قبل رفع حظر السفر إلى تايلاند من السعودية، ‏أعلنت الدولتين عن إعادة العلاقات الدبلوماسية بينهما بشكل كامل وتعيين ‏السفراء في العاصمة الرياض والعاصمة بانكوك.

‏وبناء على ذلك، تم طي ‏العلاقات المتوترة بين البلدين وإعادة العلاقات الدبلوماسية بعد ‏أزمة سرقة الماسة الزرقاء عام ‏1989.


تعرف على :

  • تجديد جواز السفر السعودي في امريكا مع الخطوات والشروط ورسوم التجديد
  • استعلام عن الابعاد من السعودية برقم الهوية

‏سبب الأزمة السعودية التايلندية

كان ‏سبب الأزمة السعودية التايلندية هو قيام أحد العمال التايلنديين بسرقة ‏مجموعة من الأحجار الكريمة والمجوهرات التي يزيد وزنها عن 90 كيلو جرام، بالإضافة إلى مبلغ ‫نصف مليون دولار، ومليون ريال سعودي، وقربه 200 جنيه من الذهب، بالإضافة إلى ميداليات ذهبية من قصر الأمير فيصل بالرياض.

‏وكان العامل التايلاندي يعمل في القصر، ومن ثم استغل غياب أصحاب القصر بالخارج وقام بسرقة هذه المجوهرات وتهريبها إلى تايلاند عام ‏1989.

‏تورطت الشرطة في تايلند بعد ذلك في إخفاء ‏جزء كبير من المجوهرات المهربة وتقاسموها بينهم، وتورط في هذه القضية 15 ‏ضابط في الشرطة ‏تايلاندية.

‏جزء من هذه المجوهرات تمت استعادته والجزء الآخر لم تتم استعادته حتى الآن، و أبرز القطع التي لم يتم استردادها هي الماسة الزرقاء ‏التي يبلغ وزنها 50 قيراطًا.

‏تطور القضية إلى القتل

خلال أزمة البحث عن المجوهرات المسروقة، قتل 18 شخص من بينهم رجل الأعمال السعودي محمد الرويلي الذي كان يقيم في تايلند والذي يُعتقد أنه قتل خلال البحث عن المجوهرات.

علاوة على ذلك، قتل 3 دبلوماسيين سعوديين كانوا ضمن الفريق الرسمي الذي توجه إلى العاصمة التايلاندية بانكوك من أجل استعادة المجوهرات المسروقة.

ومنذ تاريخ هذه الأزمة والعلاقات مقطوعة بين الدولتين، ولم يتم استعادة العلاقات إلا في يناير 2022 ‏بعد زيارة رئيس وزراء تايلاند للمملكة العربية السعودية من أجل إعادة العلاقات بين الدولتين.


جميع الحقوق محفوظة لـ موقع الهجرة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.